أخر الاخبار
“قسد” تدعو الولايات المتحدة إلى إنشاء “منطقة حظر طيران” لوقف الهجمات التركية شمال شرق سوريا        خامنئي: قررنا عدم صنع قنبلة نووية رغم قدرتنا على ذلك        لافروف وتشاووش أوغلو يبحثان هاتفيا تسوية الأزمة في سوريا بالتركيز على الوضع شمال شرق البلاد        ترامب: أبلغت أردوغان بضرورة ألا يسمح بإصابة أي جندي أمريكي وستكون هناك مشكلة كبيرة إذا حدث ذلك        البرلمان يعقد جلسته الثامنة لمناقشة التظاهرات غداً        ترامب: بإمكاننا أن نعود ونضرب!        عودة خدمة الانترنت في مناطق العراق متقطع        وزير الدفاع العراقي يأمر بوضع كافة الوحدات العسكرية في حالة تأهب        حرق مكتب نائب في ذي قار        متظاهرون يدخلون مبنى مجلس النجف        متظاهرون يتوجهون الى ساحة الخلاني وسط بغداد        بالصور.. شارع المطار مع استمرار التظاهرات جنوبي بغداد        روحاني: المبادرة الفرنسية للتهدئة مع واشنطن مقبولة        وزير الطاقة الروسي يلتقي وزير النفط الإيراني        تجدد التظاهرات في بغداد والسلطات تقطع عددا من الطرق       
الرئيسية » عاجل » تجدد التظاهرات في بغداد والسلطات تقطع عددا من الطرق

500 كردي سوري يصلون الى العراق

وصل نحو 500 كردي سوري خلال الأيام الأربعة الماضية إلى إقليم كردستان، فارين من العملية العسكرية التي تشنها تركيا في شمال سوريا، بحسب ما أشار مسؤولون أمس.

ونقلت تلك العائلات إلى مخيمات للاجئين في شمال غربي العراق، والتي كانت ملاذاً آمناً لملايين النازحين العراقيين مع اجتياح تنظيم “داعش”، للبلاد في العام 2014، بحسب مسؤول في محافظة دهوك، الحدودية مع سوريا، تحدث إلى وكالة الصحافة الفرنسية.

وأوضح المسؤول الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن “هؤلاء اللاجئين وصلوا على دفعات عدة”. من جهتها، أكدت المنظمات غير الحكومية العاملة في إقليم كردستانالعراق، أنها في حالة تأهب قصوى منذ بدأت أنقرة قبل أسبوع عملية عسكرية في شمال سوريا، مستهدفة وحدات حماية الشعب الكردية المتحالفة مع الغرب في قتال عناصر “داعش”. وكانت منظمة الهجرة الدولية أفادت مساء السبت بأن “182 كردياً سورياً عبروا الحدود إلى كردستان، هرباً من القصف في شمال شرقي سوريا“.

ورداً على سؤال لوكالة الصحافة الفرنسية، عن هؤلاء، قال معاون محافظ دهوك للشؤون الإنسانية إسماعيل أحمد إن “هؤلاء أصلاً كانوا حصلوا على إقامات في إقليم كردستان، ويبدو أنهم توجهوا إلى ذويهم قبل وقوع المعارك وحوصروا هناك… واليوم تمكنوا من العودة”. واندلعت اشتباكات عنيفة أمس، بين الجيش السوري والقوات الكردية من جهة والفصائل المقاتلة الموالية ل‍تركيا من جهة أخرى في شمال سوريا. وكانت القوات الكردية قد دعت الجيش إلى الانتشار في مناطق واقعة في الشمال السوري، منها منبج وعين عيسى، للتصدي لهجوم أنقرة التي سيطرت مع حلفائها من الفصائل المقاتلة، منذ شن هجومهم قبل أسبوع، على مساحة من الشريط الحدودي تمتد لنحو 120 كيلومترا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*