أخر الاخبار
“قسد” تدعو الولايات المتحدة إلى إنشاء “منطقة حظر طيران” لوقف الهجمات التركية شمال شرق سوريا        خامنئي: قررنا عدم صنع قنبلة نووية رغم قدرتنا على ذلك        لافروف وتشاووش أوغلو يبحثان هاتفيا تسوية الأزمة في سوريا بالتركيز على الوضع شمال شرق البلاد        ترامب: أبلغت أردوغان بضرورة ألا يسمح بإصابة أي جندي أمريكي وستكون هناك مشكلة كبيرة إذا حدث ذلك        البرلمان يعقد جلسته الثامنة لمناقشة التظاهرات غداً        ترامب: بإمكاننا أن نعود ونضرب!        عودة خدمة الانترنت في مناطق العراق متقطع        وزير الدفاع العراقي يأمر بوضع كافة الوحدات العسكرية في حالة تأهب        حرق مكتب نائب في ذي قار        متظاهرون يدخلون مبنى مجلس النجف        متظاهرون يتوجهون الى ساحة الخلاني وسط بغداد        بالصور.. شارع المطار مع استمرار التظاهرات جنوبي بغداد        روحاني: المبادرة الفرنسية للتهدئة مع واشنطن مقبولة        وزير الطاقة الروسي يلتقي وزير النفط الإيراني        تجدد التظاهرات في بغداد والسلطات تقطع عددا من الطرق       
الرئيسية » عاجل » تجدد التظاهرات في بغداد والسلطات تقطع عددا من الطرق

خسائر الحجب الجزئي للانترنت في العراق ترتفع الى مليار دولار

ارتفعت خسائر الحجب الجزئي للانترنت في العراق، الى مليار دولار اميركي، بحسب عدد من الشركات المختصة بالتحويل المالي والسفر والسياحة وغيرها. وبينت ان خسائر الواحدة منها اليومية تصل لاكثر من خمسين بالمئة.

وما زاد الطين بلة، فإن تلك الشركات رفعت من وتيرة استخدام الاتصالات العادية والرسائل النصية “اس ام اس”، بسبب انقطاع الإنترنت، ما أسفر عن خسائر مالية اكبر، خصوصاً في الفترة الأخيرة من العام المخصصة عادة للجرد المالي.

وبحسب منظمة نيتبلوكس غير الحكومية المتخصصة بالأمن السيبراني، فإن الخسائر التي تكبدها الاقتصاد العراقي بأكمله، تصل الى تسعمئة وواحد وخمسين مليون دولار، وهذا يشمل فقط سبعة أيام. أما القيود المفروضة منذ اثني عشر يوماً على شبكة الجيل الثالث للهواتف الذكية ووسائل التواصل الاجتماعي فيسبوك وتويتر وإنستغرام، فكلفت نحو عشرة ملايين دولار يومياً.

الشركات المختصة ببيع الاغراض على الانترنت، هي الاخرى كانت حصتها من الضربة، قاسية جدا، حيث يؤكد مختصون تعرض أكثر من خمسة عشر ألف صفحة للمبيعات على الأقل في العراق، تبيع ما بين عشرة الى خمسة عشر طلباً يومياً لخسائر تتجاوز العشرات من الملايين يوميا.

تلك الصفحات تشغل الالاف من الايدي العاملة مثل سائقي الدراجات والسيارات وموظفي الاتصالات والمروجين الذين اصبحوا عاطلين عن العمل الان.

ويؤكد مزودو خدمة الإنترنت في العراق لعملائهم بأنه لا يمكن تحديد موعد معين أو جدول زمني لعودة الإنترنت أو رفع القيود الحالية. فيما اكدت وزارة الاتصالات نهاية الأسبوع الماضي بأنها استحصلت على جميع الموافقات الرسمية لإعادة خدمة الإنترنت “على مدار الساعة ومن دون انقطاع”، لكن ذلك لم يترجم على ارض الواقع حتى الان

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*